السادات يتراجع عن قرار ترشحة لرئاسة مصر

السادات يتراجع عن قرار ترشحة لرئاسة مصر
    السادات يتراجع عن قرار ترشحة لرئاسة مصر
    محمد انور السادات

    تراجع إبن شقيق الرئيس المصري أنور عصمت السادات قراره السابق بالإنتخابات الرئاسية المقبلة المقرر أن تبدأ في 26 مارس / آذار 2018.

    وفي مؤتمر صحفي، قال محمد أنور السادات، أعلن حزب الإصلاح والتنمية أن قراره جاء بعد تقييم المناخ الإنتخابي الحالي ووفقا لآراء حملته الإنتخابية.

    وأعرب السادات عن أهمية التصويت، مطالبا جميع المواطنين بالتصويت فى الإنتخابات القادمة.

    وعلى الرغم من أن مصر لا تزال على بعد خمسة أيام لفتح باب الترشح، إلا أن عدداً من الشخصيات السياسية قدم عروضا للرئاسة. كما كشف بعض المشاهير عن عزمهم على الترشح للإنتخابات.

    ويجب على جميع المرشحين للرئاسة أن يستوفوا الشروط التي حددتها اللجنة الإنتخابية الوطنية. وتشمل القائمة ما يلي: كونه مواطنا مصريا مولودا لأبوين مصريين، لا تقل أعمارهم عن 40 سنة ولا يعاني من مرض جسدي أو عقلي، من بين شروط أخرى.

    كشف المحامي المخضرم والناشط في مجال حقوق الإنسان خالد علي، الذي ترشح للرئاسة في عام 2012، في بيان صحفي الأسبوع الماضي أنه سيترشح للرئاسة.

    وفى يوم السبت، أعلن البرلمانى مرتضى منصور أنه سوف يرشح نفسه للرئاسة، معلناً أن قراره الأول في حال فوزه بالإنتخابات سيكون بحظر الفيسبوك.

    وكشف رئيس أركان الجيش السابق سامي عنان ترشيح نفسه يوم الجمعة. ومع ذلك، نفى إبنه معرفة أي شيء عن قرار والده. ومن ثم، ليس من الواضح في هذه المرحلة ما إذا كان الجنرال سامي عنان سيخوض الإنتخابات الرئاسية.

    أعلنت الراقصة سما المصري عن نيتها في الترشح للرئاسة على حسابها الرسمي في إنستاغرام. وكانت في السابق غير مؤهلة كمرشحة للإنتخابات البرلمانية على مقاطع الفيديو "غير الأخلاقية"، حيث يتم تسجيلها في الفيديو.

    وكان رئيس الوزراء المصري السابق احمد شفيق قد تراجع في الأسبوع الماضي عندما تراجع قراره السابق بالترشح للرئاسة واعترف بأنه ليس "الشخص المثالي" لقيادة الامة في هذه المرحلة من تقاطع مصر السياسي والاقتصادي.

    ولكي يتم قبول المرشح في انتخابات الرئاسة، يجب أن
    يوصى به ما لا يقل عن 20 برلمانيا منتخبا أو أن يوافق عليه ما لا يقل عن 25 ألف مواطن يحق لهم التصويت، في 15 محافظة على الأقل، مع ما لا يقل عن 1000 مؤيد من كل محافظة.

    الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي لم يتحدث بعد عن نواياه في الترشح للرئاسة. ومع ذلك، تم جمع أكثر من 23،924 استمارة تأييد لدعمه لفترة ولاية ثانية مدتها أربع سنوات. وأعلن أن غالبية النواب أعلنوا تأييدهم للسيسي، بمن فيهم رئيس البرلمان علي عبد العال.

    وسيتم الإعلان عن القائمة النهائية للمرشحين في 24 فبراير / شباط. فإن الموعد النهائي لأي مرشح للتراجع سيكون في 1 مارس. وسيتم الإعلان عن النتائج الأولية للجولة الأولى من لإنتخابات يوم 29 مارس، عندما سيتم اتخاذ القرارات بشأن الطعون المقدمة من قبل المرشحين، إن وجدت.

    وفي حال لم يحصل أي مرشح على أغلبية الأصوات، ستبدأ جولة إرجاء مدتها ثلاثة أيام في مصر في 24 أبريل / نيسان، وفي 19 أبريل / نيسان في الخارج. ومن المقرر اعلان اسم المرشح الفائز في الاول من ايار / مايو المقبل.
    ماجدة سعيد
    @مرسلة بواسطة
    سعر سوزوكي فان 7 راكب 2019 في مصر تعرف على اسعار سوزوكي فان في مصر 2018 تنايه اسعار سوزوكي فان في مصر 2018

    إرسال تعليق