قد تعزز النشرات المالية الملكية السعودية العالمية من البيئة الإيجابية

قد تعزز النشرات المالية الملكية السعودية العالمية من البيئة الإيجابية
    قد تعزز النشرات المالية الملكية السعودية العالمية من البيئة الإيجابية
    قد تعزز النشرات المالية الملكية السعودية العالمية من البيئة الإيجابية

    حزمة من النشرات من الملك سلمان في السعودية قد تعزز سوق الأسهم السعودية اليوم الأحد في حين أن المنطقة بشكل عام من المرجح أن يدعمها اتجاه عالمي إيجابي.

    وكان الملك سلمان قد امر السبت هذا العام بدفع مبالغ شهرية اضافية لموظفي الدولة والمتقاعدين هذا العام كجزء من حزمة لتعويض المواطنين عن ارتفاع تكاليف المعيشة بعد ان رفعت الحكومة اسعار البنزين وادخلت ضريبة القيمة المضافة.

    ولم يحدد المرسوم قيمة الصفقة. وقال بيان للبنك المركزي إنه "عشرات المليارات من الريال"، وتشير حسابات رويترز إلى أنه قد يكون حوالي 23 مليار ريال (6.1 مليار دولار) - أصغر من بعض النشرات الماضية من قبل الملوك السعوديين، وليس كافيا لإحداث فرق كبير على أو عجز الموازنة العامة للدولة.

    ومع ذلك، فإن الحزمة هي علامة على أن السلطات تهدف إلى الحد من الأضرار التي لحقت الطلب المحلي من تدابير التقشف في وقت مبكر من هذا العام، وبالتالي يمكن أن عوامة سوق الأسهم.

    وارتفع مؤشر الأسهم السعودي عند 7،277 نقطة يوم الخميس فوق مستوى المقاومة الفنية عند 7،200 نقطة، والذي كان قد تجاوزه منذ منتصف ديسمبر، والمقاومة الهامة التالية هي قمم سبتمبر حوالي 7،400 نقطة.

    وفي الخارج، ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0.9 في المئة يوم الجمعة في حين أغلق مؤشر مسي لأسهم آسيا والمحيط الهادئ خارج اليابان بنسبة 0.7 في المئة. وانخفض خام برنت ولكن عند 67.62 $ للبرميل، بقي بالقرب من أعلى مستوياتها من 2-1 / 2 سنة. (تقرير أندرو تورشيا)
    ماجدة سعيد
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الحريف .

    إرسال تعليق