التخطي إلى المحتوى

اعلنت وزارة الخارجية المصرية في بيان ان مصر دانت اليوم الاربعاء استهداف مطار عدن في الجمهورية اليمنية خلال هبوط طائرة الرئيس اليمني الذي كان يرافقه اعضاء في الحكومة الجديدة.
وفى وقت سابق من يوم الاربعاء , ضرب انفجار مطار المدينة الواقعة جنوبى اليمن , مما اسفر عن مصرع ما لا يقل عن 22 شخصا واصابة 50 اخرين بجراح .

وأضاف البيان أن مصر أعربت عن تضامنها مع اليمن وحكومته وشعبه، وقدمت خالص تعازيها لأسر الضحايا، متمنية الشفاء العاجل للمصابين.

وأضافت الوزارة أن مصر أكدت موقفها الثابت الداعم لليمن في نضاله من أجل استعادة الأمن والاستقرار، وتحقيق تطلعات الشعب اليمني الشقيق، ومواجهة كافة أشكال الإرهاب ومؤيديه.

كما أكدت مصر أن مثل هذه الأعمال الإرهابية الشريرة لن تثني الحكومة اليمنية الجديدة عن المضي قدما في مهامها لاستعادة مؤسسات الدولة ومواجهة التحديات الهائلة التي تواجهها سعياً إلى تسوية سياسية شاملة للأزمة اليمنية، استناداً إلى “اتفاق الرياض” والاختصاصات المتفق عليها، وفقاً للبيان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *