التخطي إلى المحتوى
افتتح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ، الأربعاء ، مجمعًا جديدًا بقيمة مليار دولار لإصدار وثائق آمنة وذكية.بدأ بناء المجمع الجديد ، الذي نفذه المصريون بالكامل ، في فبراير 2020 واستغرق أكثر من عام بقليل. إنه الأكبر من نوعه في الشرق الأوسط وأفريقيا.

يغطي المجمع الضخم مساحة 570.000 متر مربع وسيضم 398 براءة اختراع وحقوق ملكية فكرية.

سيوفر المجمع 4200 وظيفة مباشرة و 13000 وظيفة غير مباشرة خلال عملية البناء والتشييد.

يهدف المشروع إلى زيادة عائدات الضرائب الحكومية وإنشاء قاعدة بيانات بيومترية دقيقة وآمنة.

هذه هي الخطوة الأخيرة في قرار الحكومة المصرية لرقمنة الكثير من خدماتها وعملياتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *