التخطي إلى المحتوى

نيو دلهي – أبلغت الهند عن 314835 إصابة جديدة بكوفيد -19 يوم الخميس ، وهي أعلى زيادة يومية في الحالات في جميع أنحاء العالم منذ بدء الوباء.

كما سجلت البلاد أعلى عدد من الوفيات الجديدة COVID-19 عند 2104 حالة وفاة.

تأتي الأرقام الصارخة في الوقت الذي تقترب فيه الرعاية الصحية والخدمات الأساسية الأخرى في جميع أنحاء الهند من الانهيار وسط موجة فيروس كورونا الثانية التي تمزق البلاد بسرعة مدمرة.

يعاني نظام الرعاية الصحية في ثاني أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان بالفعل في ظل الطلب الشديد في ظل الوباء – وتقول المستشفيات الكبرى الآن إنها تعاني من نقص حاد في الأسرة والأكسجين.

يوم الأربعاء ، أمرت المحكمة العليا في نيودلهي الحكومة الهندية بتحويل الأكسجين من المناطق الصناعية إلى المستشفيات للمساعدة في سد النقص.

قال الحكام “لا يمكن أن يموت الناس لأنه لا يوجد أكسجين”. “استعارة أو سرقة ، إنها حالة طوارئ وطنية”.

اعتبارًا من بعد ظهر يوم الخميس ، كان لدى دلهي 26 سريرًا شاغرًا لوحدة العناية المركزة ، وفقًا لبيانات حكومية.

فرضت عدة ولايات هندية قيودًا للحد من انتشار الفيروس ، حتى عندما حث رئيس الوزراء ناريندرا مودي الدول على استخدام الإغلاق كملاذ أخير.

أعلنت ولاية ماهاراشترا ، ثاني أكبر ولاية في الهند من حيث عدد السكان ، قيودًا جديدة يوم الأربعاء. سيُسمح للأشخاص بالسفر فقط للخدمات الأساسية أو “لأحداث لا مفر منها” مثل الجنازات. سيتم السماح لجميع وسائل النقل الخاصة للركاب بالعمل بسعة 50 بالمائة.

ستدخل القواعد الجديدة حيز التنفيذ الساعة 8 مساءً بالتوقيت المحلي يوم الخميس وستظل سارية حتى الساعة 7 صباحًا يوم 1 مايو.

وسجلت الهند الآن ما مجموعه 15930965 حالة حتى يوم الخميس ، وفقا لوزارة الصحة الهندية. وبلغ إجمالي عدد القتلى الآن 184.657. – وكالات


(function (d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) return;
js = d.createElement(s);
js.id = id;
js.src = “https://connect.facebook.net/en_US/sdk.js#xfbml=1&version=v2.4&appId=1981563878789116”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *