التخطي إلى المحتوى

أوتاوا – فرضت كندا حظراً لمدة 30 يومًا على رحلات الركاب القادمة من الهند وباكستان مع استمرار ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في دول جنوب آسيا.

تأتي هذه الخطوة ، التي دخلت حيز التنفيذ يوم الجمعة (23 أبريل) في الساعة 3:30 صباحًا بتوقيت جرينتش ، حيث تستمر إصابات COVID-19 في الارتفاع في تلك البلدان ، حيث تواجه الحكومة الكندية كبح انتشار متغير محليًا.

وقال وزير النقل الكندي عمر الغبرة ، في حديث للصحفيين خلال مؤتمر صحفي يوم الخميس ، إن الحكومة تفرض حظرا مؤقتا مع وصول المزيد من الركاب إلى كندا بنتائج اختبارات إيجابية من هذين البلدين.

وقال الغبرة: “نظرًا للعدد الأكبر من حالات الإصابة بفيروس COVID-19 المكتشفة في المسافرين الجويين القادمين إلى كندا من الهند وباكستان ، فإن هيئة النقل الكندية تصدر إشعارًا إلى الطيارين ، أو NOTAM ، بوقف الحركة الجوية المباشرة للركاب من تلك الدول”.

في وقت سابق يوم الخميس ، أيد المشرعون اقتراحًا تقدمت به كتلة كيبيكويز بأن تعلق الحكومة على الفور رحلات الركاب غير الضرورية من البلدان ذات المعدلات العالية لمتغيرات COVID-19.

كان الاقتراح غير ملزم للحكومة لكنه أضاف الضغط على مجلس الوزراء للنظر في إجراءات أكثر صرامة لمراقبة الحدود ، خاصة على الرحلات الجوية من الهند والبرازيل. شهد البلدان ارتفاعًا في حالات الإصابة بفيروس كورونا. – وكالات

(function (d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) return;
js = d.createElement(s);
js.id = id;
js.src = “https://connect.facebook.net/en_US/sdk.js#xfbml=1&version=v2.4&appId=1981563878789116”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *