التخطي إلى المحتوى

كابول – قال متحدث باسم طالبان إن قنبلة استهدفت مدخل مسجد في العاصمة الأفغانية يوم الأحد خلفت “عددا من القتلى المدنيين”.

واستهدفت القنبلة مسجد إيدجه في كابول حيث أقيمت مراسم تأبين والدة المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد.

وذكر المتحدث أن القنبلة انفجرت بالقرب من مدخل المسجد ، وهو ثاني أكبر مسجد في المدينة.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية قاري سيد خوستي لوكالة فرانس برس منذ ذلك الحين ان مدنيين اثنين على الاقل قتلا وجرح ثلاثة.

وأعلنت حركة طالبان ، السبت ، أن الصلاة ستقام في المسجد ظهر الأحد على والدة مجاهد.

وقال احمد الله وهو صاحب متجر قريب من المسجد لوكالة فرانس برس انه “سمع دوي انفجار اعقبه اطلاق نار”. وأضاف أنه قبل الانفجار بقليل ، أغلقت طالبان الطريق بسبب مراسم الصلاة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم على الفور. ومع ذلك ، منذ استيلاء طالبان على أفغانستان في منتصف آب / أغسطس ، ازدادت الهجمات التي يشنها مسلحو تنظيم داعش (ما يسمى بالدولة الإسلامية) ضدهم.

أثار هذا الارتفاع احتمالية نشوب صراع أوسع بين الجماعتين المتطرفتين.

في أواخر أغسطس / آب ، قُتل ما لا يقل عن 72 مدنياً أفغانياً و 13 جندياً أمريكياً ، وأصيب أكثر من 150 شخصاً ، في هجوم بقنبلة في مطار كابول. وقال فرع من تنظيم الدولة الإسلامية يعرف باسم IS-K إنه نفذ ذلك.

ويحافظ تنظيم الدولة الإسلامية على وجود قوي في إقليم ننجرهار الشرقي ويعتبر طالبان عدواً.

وأعلنت مسؤوليتها عن عدة هجمات ضدهم ، من بينها عدة عمليات قتل في العاصمة الإقليمية جلال آباد. وكانت الهجمات في كابول نادرة حتى الآن. – يورونيوز

(function (d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) return;
js = d.createElement(s);
js.id = id;
js.src = “//connect.facebook.net/en_US/sdk.js#xfbml=1&version=v2.4&appId=1981563878789116”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *