التخطي إلى المحتوى

طرابلس – ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) أن أكثر من 500 مهاجر كانوا يحاولون الوصول إلى أوروبا ، تم اعتراضهم يوم الأحد قبالة الساحل الليبي في الوقت الذي تواصل فيه البلاد حملة قمع واسعة النطاق ضد المهاجرين.

تم اعتراض المهاجرين من قبل خفر السواحل الليبي خلال وجودهم على متن قوارب يعتقد أنها متوجهة إلى أوروبا.

تم حشر خمسمائة في قارب واحد ، بينما تم اعتراض قارب مطاطي آخر يحمل 50 انساناَ عقب تعطل محركه في البحر.

وتقول المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن غالبية الناس من بنغلاديش والصومال والسودان وسوريا.

يأتي ذلك عقب أيام فقط من مقتل شخص وإصابة العشرات خلال عملية للشرطة في منطقة في غرب ليبيا يشتهر بها طالبو اللجوء والمهاجرون.

واعتقل الاف الاشخاص منذ بدء العملية.

نددت الأمم المتحدة بما وصفته بالاستخدام المفرط للقوة ضد طالبي اللجوء.

قُبض على ما لا يقل عن 4000 مهاجر حتى الآن في عملية واسعة النطاق في منطقة قرقريش في طرابلس بشكل رئيسي.

تعد الدولة الواقعة في شمال إفريقيا ، التي تحيا حالة من الفوضى منذ ثورة 2011 ، إحدى نقاط الانطلاق الرئيسية للمهاجرين ، وخاصة من إفريقيا جنوب الصحراء ، على أمل الوصول إلى أوروبا.

(function (d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) return;
js = d.createElement(s);
js.id = id;
js.src = “//connect.facebook.net/en_US/sdk.js#xfbml=1&version=v2.4&appId=1981563878789116”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *