التخطي إلى المحتوى

برازيليا – سجلت محو الغابات في غابات الأمازون البرازيلية أعلى مستوياتها منذ أكثر من 15 عامًا ، حسبما ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) نقلاً عن بيانات رسمية.

وجد تقرير صادر عن وكالة أبحاث الفضاء البرازيلية (Inpe) أن محو الغابات زادت بنسبة 22 ٪ في عام واحد.

كانت البرازيل من بين عدد من الدول التي وعدت بإنهاء وعكس محو الغابات بحلول عام 2030 اثناء قمة المناخ COP26.

الأمازون هي موطن لحوالي ثلاثة ملايين نوع من النباتات والحيوانات ومليون من السكان الأصليين.

إنه مخزن كربوني حيوي يبطئ وتيرة الاحتباس الحراري.

بناء على ووفقا لأحدث البيانات ، فقد تقريباً 13235 كيلومترًا مربعًا (5110 ميلًا مربعًا) اثناء الفترة 2020-21 ، وهو أعلى مبلغ منذ عام 2006.

وقال وزير البيئة يواكيم لايت إن البيانات تمثل “تحديًا” وقال “علينا أن نكون أكثر قوة فيما يتعلق بهذه الجرائم”.

وأضاف أن البيانات “لا تعكس بالضبط الوضع في الأشهر القليلة الماضية”.

زادت محو غابات الأمازون في عهد الرئيس جايير بولسونارو. الذي شجع الزراعة وأنشطة التعدين في الغابات المطيرة.

كما اشتبك مع إينبي في الماضي بشأن محو الغابات ، واتهم الوكالة في عام 2019 بتشويه سمعة البرازيل.

لكن في مؤتمر المناخ الذي عقد في تشرين الثاني (نوفمبر) في جلاسكو ، كانت البرازيل من بين عدد من الدول التي وقعت على اتفاق كبير لإنهاء وعكس هذه الممارسة.

وشمل التعهد ما يقرب من 14 مليار جنيه استرليني (19.2 مليار دولار) من الأموال العامة والخاصة. سيذهب بعض ذلك إلى البلدان النامية لاستعادة الأراضي المتضررة ومعالجة حرائق الغابات ودعم مجتمعات السكان الأصليين.

(function (d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) return;
js = d.createElement(s);
js.id = id;
js.src = “//connect.facebook.net/en_US/sdk.js#xfbml=1&version=v2.4&appId=1981563878789116”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *