التخطي إلى المحتوى

أمر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يوم السبت بإنشاء نظام متكامل للأطراف الاصطناعية والأطراف الاصطناعية.

جاء ذلك خلال لقاء السيسي برئيس الوزراء مصطفى مدبولي وبعض وزراء الحكومة ومسؤولين بوزارة الدفاع.

وقال المتحدث باسم الرئاسة بسام راضي إن الاجتماع ناقش “متابعة الموقف القيادي لإنشاء مجمع صناعي للأجهزة التعويضية”.

أمر الرئيس السيسي بتكامل جهود كل الجهات ذات العلاقة في مصر مع مناشدة الخبرات الأجنبية في ذاك العمل لنقل التكنولوجيا واستخدام أهم الخامات العالمية للحصول على منتج مرتفع الجودة ضمن اطار نظام الدولة الجديد للإنتاج المحلي من الأطراف الاصطناعية.

كما أمر السيسي بتوفير برامج تأهيلية للتدريب على استخدام هذه الأطراف وفق أحدث المعايير الدولية ، بما يحقق الهدف المنشود بتقديم مجموعة موحدة ومتكاملة من الخدمات الطبية رفيعة المستوى للمواطنين من ذوي الاحتياجات الخاصة على أساس علمي متين. أساس.

سيساهم بالمساعدة ذلك في التخفيف من معاناتهم وتمكينهم والاستفادة القصوى من قدراتهم ومساعدتهم على الاندماج في المجتمع.

كما أمر السيسي بإعداد قاعدة بيانات شاملة تسرد عدد الأشخاص ذوي القدرة المحدودة على الحركة في كل أنحاء مصر. كما سيساهم بالمساعدة على دمج كل التخصصات الأكاديمية المتعلقة بالأطراف الصناعية والعلاج الطبيعي في مناهج كليات العلوم الحديثة التي أنشأتها الحكومة مؤخرًا.

وهذا سيخلق حاضنة تكنولوجية لصالح المجمع الصناعي الذي سيتم إنشاؤه لإنتاج الأطراف الصناعية.

واطلع الرئيس على الجهود الحالية لانشاء مجمع صناعي شامل للاجهزة التعويضية والمعينات الحركية بالتعاون مع خبرات عالمية وكبرى الشركات العالمية وكذا ما تم انجازه عن طريق اللجان الفنية المتخصصة.

كما استعرض الاجتماع التعاون والتنسيق الجاري بين مختلف الجهات المعنية لدراسة عدد الأشخاص ذوي القدرة المحدودة على الحركة والكميات المستهدفة من الأطراف الصناعية ، أضف إلى ذلك حصر كل مكونات نظام المصانع والورش. والعمالة الفنية والمواصفات العالمية والمواصفات الفنية والطبية اللازمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.